مانشستر يونايتد يصالح جماهيره بثلاثية في بيرنلي بالدوري الإنجليزي



استعاد مانشستر يونايتد نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلة الماضية ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وصالح جماهيره في ختام مبارياته بالمسابقة العريقة خلال عام 2021، بعدما حقق فوزا سهلا 3 / 1 على ضيفه بيرنلي، مساء الخميس، في المرحلة العشرين للبطولة.
وارتفع رصيد مانشستر يونايتد إلى 31 نقطة من 18 مباراة في المركز السادس بترتيب المسابقة، بفارق 4 نقاط خلف آرسنال، صاحب المركز الرابع، المؤهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم، الذي خاض 19 لقاء.
في المقابل، توقف رصيد بيرنلي، الذي تكبد خسارته السابعة في البطولة خلال الموسم الحالي، مقابل فوز وحيد و8 تعادلات، عند 11 نقطة، في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع)، بفارق نقطتين خلف مراكز الأمان، ومازال يمتلك 4 لقاءات مؤجلة.
وجاءت أهداف المباراة الأربعة في الشوط الأول، حيث افتتح سكوت مكتوميناي التسجيل ليونايتد في الدقيقة الثامنة، قبل أن يأتي الهدف الثاني عبر النيران الصديقة، بعدما أحرز بن ميي، لاعب بيرنلي هدفا بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 27.
وأضاف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الهدف الثالث ليونايتد في الدقيقة 35، مسجلا هدفه الثامن في البطولة هذا الموسم، بفارق 7 أهداف خلف المصري محمد صلاح، متصدر ترتيب هدافي المسابقة، فيما تكفل آرون لينون، بإحراز هدف بيرنلي الوحيد في الدقيقة 38.
بتلك النتيجة التي تحققت في آخر مباريات الدوري الإنجليزي في العام الحالي، أعاد يونايتد البسمة لوجوه جماهيره، التي شعرت بخيبة أمل كبيرة، عقب تعادل الفريق المخيب 1 / 1 مع نيوكاسل يونايتد (المتعثر) في لقائه الماضي بالمسابقة، والذي جاء عقب فوز الفريق في لقاءاته الثلاثة السابقة.
على عكس المتوقع، بدأت المباراة بهجوم من جانب بيرنلي، الذي هدد مرمى مانشستر يونايتد مبكرا في الدقيقة الثالثة، حينما أرسل دوايت ماكنيل تمريرة أمامية إلى كريس وود، الذي سدد ضربة رأس غير منضبطة، ذهبت لركلة مرمى.
عاد وود لتهديد مرمى يونايتد من جديد في الدقيقة الخامسة، عندما تابع تمريرة أمامية، لينطلق من الناحية اليسرى حتى وصل لمنطقة الجزاء، لكنه سدد بجوار القائم الأيسر.
استشعر لاعبو يونايتد الحرج، ومن أول هجمة منظمة لأصحاب الأرض في الدقيقة السادسة، أضاع كريستيانو رونالدو فرصة مؤكدة لافتتاح التسجيل في الدقيقة السادسة، حيث تلقى تمريرة أمامية، ليروض الكرة لنفسه وينفرد بالمرمى، قبل أن يسدد من داخل المنطقة، غير أنه أطاح بالكرة بعيدا عن المرمى بغرابة شديدة.
وجاءت الدقيقة التاسعة، لتشهد هدف التقدم ليونايتد عن طريق سكوت مكتوميناي، الذي تابع كرة طالت من رونالدو لتتهيأ أمامه، ليسدد مباشرة قذيفة من على حدود المنطقة، واضعا الكرة على يسار الويلزي واين هينيسي، حارس مرمى بيرنلي، داخل الشباك.
وكاد بيرنلي أن يدرك التعادل سريعا في الدقيقة 11 عن طريق يوهان بيرج جودموندسون، حيث تلقى تمريرة عرضية من الجهة اليمنى، لتمر الكرة من الجميع قبل أن تصل إليه ويسدد مباشرة من داخل المنطقة، لكن الكرة اصطدمت في آرون وان بيساكا، مدافع يونايتد.
وقاد لوك شاو هجمة عنترية ليونايتد في الدقيقة 19، حيث انطلق بالكرة من الناحية اليسرى قبل منتصف الملعب، حتى وصل لحدود المنطقة، ليسدد كرة زاحفة، مرت بجانب القائم الأيمن مباشرة.
شدد بيرنلي من هجماته بشكل مباغت، وتعددت التمريرات العرضية من كلا الجانبين، ولكن دون أن تجد من يتابعها.
ورد يونايتد بهجمة منظمة في الدقيقة 29، أسفرت عن هدف ثان عن طريق بن ميي، لاعب بيرنلي، الذي سجل بالخطأ في مرمى فريقه.
ومرر شاو كرة بينية إلى جادون سانشو، الذي دخل بالكرة في منطقة الجزاء، قبل أن يسدد على يسار هينيسي، حاول ميي إبعادها، لكنها سكنت الشباك في النهاية.
وعاد رونالدو لإهدار فرصة أخرى محققة في الدقيقة 31، حينما تلقى تمريرة بينية من مكتوميناي، ليسدد من داخل المنطقة، لكنه وضع الكرة في أقدام المدافعين، لتخرج الكرة لركنية لم تستغل.
أسرع يونايتد من إيقاعه في محاولة لاستغلال حالة الإحباط التي عانى منها لاعبو بيرنلي، ليبتسم الحظ أخيرا لرونالدو، الذي أضاف الهدف الثالث في الدقيقة 35.
وسدد مكتومياني قذيفة صاروخية من خارج المنطقة، على يسار هينيسي، الذي تصدى للكرة بصعوبة بالغة، قبل أن ترتطم بالقائم الأيسر، لتتهيأ لرونالدو، الخالي تماما من الرقابة، الذي لم يجد أدنى صعوبة في إيداع الكرة مباشرة داخل الشباك.
وحافظ آرون لينون على آمال بيرنلي في البقاء بالمباراة، بعدما أحرز هدفا للضيوف في الدقيقة 38، حيث استخلص الكرة من الدفاع، ليتوغل بها ويصل إلى منطقة الجزاء، قبل أن يسدد كرة أرضية على يمين الإسباني ديفيد دي خيا، حارس مرمى يونايتد، وتعانق الشباك.
وعاد سوء الحظ لمعاندة رونالدو من جديد في الدقيقة 42، حيث تسلم كرة عرضية من الجهة اليسرى، ليسدد ضربة رأس، لكنه وضع الكرة فوق العارضة، لينتهي الشوط الأول بتقدم مانشستر يونايتد 3 / 1 على بيرنلي.
واصل يونايتد نشاطه الهجومي مع بداية الشوط الثاني، وأضاع رونالدو فرصة أولى في هذا الشوط في الدقيقة 49، حيث سدد ضربة رأس من متابعة لعرضية من الجهة اليمنى، لكنه وضعها بجوار القائم الأيسر.
ومن هجمة مرتدة سريعة ليونايتد في الدقيقة 50، وصلت الكرة لماسون جرينوود، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة، لكن حارس بيرنلي أبعد الكرة لركنية لم تسفر عن شيء.
وعاد مكتوميناي لقذائفه الصاروخية، حيث صوب تسديدة بعيدة المدى في الدقيقة 63، لكن هينيسي، واصل تألقه وأبعد الكرة ببراعة لركنية لم تثمر عن أي جديد، قبل أن تسنح أول فرصة خطرة لبيرنلي في هذا الشوط في الدقيقة 66، حينما سدد بن ميي ضربة رأس من متابعة لركنية، علت العارضة بقليل.
وتألق هينيسي من جديد في الدقيقة 71، بعدما تصدى لتصويبة من داخل المنطقة عبر إدينسون كافاني، الذي تلقى تمريرة بالرأس من رونالدو.
ومرت الدقائق المتبقية هادئة وسط استحواذ متبادل على الكرة دون خطورة على المرميين، لينتهي اللقاء بفوز سهل ليونايتد على بيرنلي.
لمشاهدة أهداف المباراة اضغط هنا 

شاهد أيضاً

مواعيد أبرز مباريات اليوم الأربعاء 26 يناير والقنوات الناقلة

2022-01-26 مواعيد أبرز مباريات اليوم الأربعاء 26 يناير والقنوات الناقلة كأس أمم إفريقيا كرة قدم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *